الطب والصحة

جلسات تقشير الركب والاكواع

جلسات تقشير الركب والاكواع تتم من خلال العديد من الأشياء منها الليزر ومنها أحماض الفواكه التي تكون تحت اختصاص الطبيب ومنها جلسات أخرى يتم فيها وضع كريمات وأشياء من أجل أن يتم التخلص من الطبقة الخفيفة في البنية الجلدية الخارجية للشخص، وبالطبع لا يقتصر التقشير على الركب أو الأكواع فقط بل يتم التقشير للوجه ويتم التقشير للمناطق الحساسة ويتم التقشير للجسم بشكل عام، ولكن في مقالنا اليوم سوف نتحدث عن تقشير الركب والاكواع بمختلف الطرق التي يستخدمها الكثير من الناس.

جلسات تقشير الركب والاكواع
جلسات تقشير الركب والاكواع

جلسات تقشير الركب والاكواع بالليزر

جلسات تقشير الركب والاكواع بالليزر وفي المقام الأول سوف نتعرف عليها، تقشير الجلد بالليزر هناك نوعين مختلفين منه، النوع الأول يسبب قشرة على الجلد يجب عدم المساس بها حتى تزول وحدها، وهناك نوع أخر لا يسبب هذه القشرة ويعد هذا النوع أفضل بشكل كبير من النوع الأول، حيث يكون هذا النوع من تقشير الركب والاكواع بالليزر عن طريق بعض النبضات التي تدخل إلى الجلد وتجدده ويتم التخلص بعدها من الجلد القديم وتجديده وهذا الاستخدام من أفضل استخدامات الليزر المختلفة وأسهلها على الإطلاق.

ولكن حين استخدام الليزر يجب على الشخص أن يتبع بعض الأمور المهمة للغاية ومنها ارتداء النظارات التي تقي من أشعة الليزر حتى لا يتسبب في ضرر العيون، وبالطبع كما لهذا الليزر من فوائد فإن له أضرار أيضاً، ولذلك حين استخدامه يجب على الشخص أن يحذر أو الأفضل أن يستشير الطبيب قبل أن يفعل ذلك لأن كل بشرة تختلف عن الأخرى من حيث الدرجة في هذا الجهاز، لذلك إن كنت على علم بالليزر لا بأس بذلك، وإن لم تكن فيفضل أن تقوم بـ جلسات تقشير الركب والاكواع بالليزر عند الطبيب المختص بذلك.

تابع أيضاًايات المحبة والقبول بين الناس

تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر

قالت أحد الأخوات الفاضلات في مقال مخصص بعنوان تجربتي مع تقشير الركب والاكواع بالليزر أنه وبحسب ما أخبرها الطبيب أن استخدام الليزر يختلف بحسب نوع البشرة، فإن البشرة البيضاء بالنسبة لليزر تعد الأسهل ويسهل التعامل معها بشكل كبير ويمكن أن يستخدم الناس أي نوع من أنواع الليزر من أجل تقشيرها، بينما البشرة الخمرية فهي أصعب بعض الشيء وتحتاج أن يتم تحضير مسبق عليها قبل أن يتم استخدام الليزر من أجل تقشيرها مثل عدم التعرض للشمس لفترة ما يحددها الطبيب المختص بذلك حين جلسات تقشير الركب والاكواع بالليزر

كذلك البشرة الداكنة من حيث اللون تحتاج حذر شديد حين التعامل معها وتقشيرها بالليزر حتى لا تحدث بها المشاكل الخفيفة بعد التقشير، خاصة أن البشرة البيضاء تظهر الطبقة الجلدية الخارجية منها حين يتم التقشير وكذلك الخمرية رغم أنها أصعب بعض الشيء من البيضاء الساطعة، بينما البشرة الداكنة ربما تحتاج جلسات تقشير الركب والاكواع بالليزر أكثر منهم لأنها تحتاج تحضير أكبر وتحتاج أمور أكثر من ذلك حتى يتم التعامل معها وحتى لا تحدث بعض المشاكل بعد أن يتم التقشير من خلال الليزر.

تقشير الركب بالكريمات

أيضاً يمكن تقشير الركب بالكريمات وكذلك الأكواع، ولكن يجب أيضاً أن نستشير الطبيب من أجل وصف الكريمات المناسبة من أجل التقشير، وذلك لأن هناك بعض المنتجات التي لا ينصح بها لبعض أنواع البشرة المختلفة لأنها مثلها مثل الليزر أو الأحماض قد تسبب مشاكل بعد التقشير إن كانت لا تتوافق مع هذا النوع من البشرة أو إن كانت لا تصلح من أجل تقشير هذا النوع من البشرة.

تابع أيضاًافضل أنواع الصبغات للشعر الجاف

السابق
التقشير الكيميائي للمنطقه الحساسه
التالي
تجارب الفراكشنال ليزر للوجه

اترك تعليقاً